مذكرة المواعيد


تحت شعار

"الشابات والشباب رافعة أساس لبناء النموذج التنموي الجديد"

ينظم منتدى الزهراء للمرأة المغربية

وبرنامج دعم المجتمع المدني

الممول من طرف الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية

بشراكة مع

جهة الرباط سلا القنيطرة

الملتقى الجهوي حول "الشباب والمشاركة في صناعة القرار"

يومي 19/18 يوليوز 2018

بالرباط

 

 

في إطار

برنامج شابات مناصرات لحقوق المرأة

التابع لمشروع

"إشراك"

القيادات الجمعوية في الترافع وتقييم السياسات العمومية

بدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID

ينظم منتدى الزهراء للمرأة المغربية

دورة تكوينية

حول موضوع:

مهارات وقواعد التنمية الذاتية والقيادة الناجحة

أيام 29/28/27/26 يوليوز 2018

 

في إطار مشروع

تعزيز ضمانات الحماية والنهوض بالحقوق الإنسانية للنساء

بدعم من وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان

ينظم منتدى الزهراء 3 لقاءات دراسية تشاورية

الأول بجهة الدار البيضاء-سطات يوم الأربعاء 19 يوليوز بمدينة سطات بشراكة مع مركز الوفاق للإبداع الأسري

الثاني بجهة الرباط سلا القنيطرة يوم السبت 21 يوليوز بمدينة سلا بشراكة مع مركز الوئام للإرشاد الأسري

الثالث بجهة الرباط سلا القنيطرة يوم الاربعاء 25 يوليوز بمدينة العرائش بشراكة مع جمعية مودة لرعاية المرأة والأسرة

 

 


 

 

 







أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 يوليوز 2018 الساعة 13:49


ورشة دراسية بسلا لمناقشة الدراسة التي أعدها منتدى الزهراء حول موضوع ''المرأة العاملة بالمغرب بين القانون الوطني ومعايير العمل الدولية''


 

نظم منتدى الزهراء للمرأة والمغربية ومركز الوئام للإرشاد الأسري صبيحة يوم السبت 21 يوليوز2018، بقاعة الندوات بمقر مقاطعة لمريسة بمدينة سلا، ورشة دراسية تشاورية خصصت لمناقشة  خلاصات وتوصيات الدراسة التي أعدها المنتدى، حول موضوع " المرأة العاملة بالمغرب بين القانون الوطني ومعايير العمل الدولية"، وذلك في إطار مشروع " من أجل تعزيز ضمانات الحماية والنهوض بالحقوق الإنسانية للنساء في العمل" بشراكة وبدعم  من وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان، وبتعاون مع الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب.

تم افتتاح الورشة  بجلسة افتتاحية، قدمت  خلالها السيدة حليمة اشويكة، مسيرة اللقاء كلمة تناولت من خلالها السياق الذي يندرج في إطاره تنظيم هذه الورشة الدراسية، والتي تتناول موضوعا حيويا يعنى بواقع وضعية المرأة العاملة والرهانات الكبرى المنتظرة جراء المسار الذي قطعه المغرب في التمكين الاقتصادي والسياسي والاجتماعي للمرأة ولاسيما مع المكانة التي بوأها دستور المملكة المغربية والتشريعات الوطنية والاتفاقيات الدولية لحقوق الانسان عامة وحقوق المرأة خاصة .

 ومن جهتها، قدمت السيدة رئيسة مركز الوئام للإرشاد الأسري، زهرة كونكة، كلمة  تطرقت من خلالها للدور الذي تلعبه المرأة العاملة في مجال  التنمية الاقتصادية إلى جانب الرجل والتنمية بمختلف مجالاتها داخل المجتمع،  وما يتطلبه هذا الدور من مزيد من اجراءات التمكين وتعزيز ضمانات الحماية والنهوض بالحقوق الانسانية للنساء بما يحقق الانصاف الحقيقي للمرأة والتوازن المطلوب في ادائها للمهام المنوطة بها سواء الوظيفية منها أو الاسرية ، مؤكدة في هذا الصدد على ضرورة مواكبة وملائمة المقتضيات القانونية والقواعد التشريعية  التي يجب أن تكون منسجمة مع الاتفاقيات و المواثيق الدولية ذات الصلة بحقوق الانسان عامة وبحقوق المرأة العاملة بشكل خاص والتي صادق المغرب على مجموعة كبيرة منها.

وفي نفس السياق استعرض السيد عبد الجبار العطري، رئيس مصلحة المعايير الدولية، بوزارة الشغل والإدماج المهني، الذي استعرض في مداخلته تحت عنوان: "واقع المرأة المغربية: أرقام ومعطيات أربعة محاور أساسية: تقوية الإطار القانوني والمؤسساتي؛ آلية المراقبة والرصد  من خلال تحسين الجانب النوعي لزيارات تفتيش الشغل؛ آلية التتبع والالتقائية من خلال المشاركة في الخطة الحكومية للمساواة إكرام؛ آلية التعاون الدولي والشراكة 

 

ومن جهتها، قدمت ممثلة منتدى الزهراء للمرأة المغربية ،السيد زكية البقالي القاسمي، عرضا حول خلاصات وتوصيات الدراسة القانونية التي أعدها المنتدى حول "حقوق المرأة العاملة بين المقتضى الوطني ومعايير العمل الدولية، تطرقت خلاله لأهمية الدراسية ودواعيها  ثم لأهم القضايا التي أثارتها ثم أخيرا الخلاصات والتوصيات

           

ليتم الوقوف  بعد ذلك على أهم خلاصات الدراسة والمتمثلة اساسا في التوصيات التالية:

-  وجود فرق كبير بين ما هو مسطر في القانون وبين ما تعيشه المرأة العاملة على مستوى الواقع ، وهو ما أشارت إليه العديد من التقارير الدولية والوطنية الصادرة في هذا المجال؛

- مجهود تشريع مهم موجود ، لكن مازال ينتظر المغرب مجهود كبير لإتمام المصادقة على عدد من الاتفاقيات (صادق على 62 من اصل 105 اتفاقية لها علاقة بالعمل؛

- العمل على التنزيل والترجمة الحقيقية لمقتضيات الاتفاقيات المصادق عليها؛

- النساء العاملات يشكلن الفئة الاكثر مساسا بخرق مقتضيات مدونة الشغل (عدم ابرام عقود الشغل – عدم التصريح لدى صندوق الضمان الاجتماعي –ضعف تطبيق المقتضيات الحمائية للامومة ....).

- الحاجة لمجهود تحسيس وتوعوي كبير  سواء بالنسبة للمرأة أو أرباب العمل والمقاولين وكافة المسؤولين وهي  مسؤولية كل الفاعلين والمتدخلين.

-  طغيان المقتضيات الجزائية البسيطة مما يحد من امكانية ردع المخالفين.

- ضعف  رقابة نظام مفتشية الشغل والحاجة الى اعادة النظر في طريقة واليات عمل هذا الجهاز المهم.

- الحاجة للعمل على إدماج المقاربة حسب الاسرة داخل السياسات العمومية الوطنية.

 

 






 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

ضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



دورة تدريبية تحت شعار : " تأهيل الجمعيات النسائية رهان التنمية البشرية" .

دورة حقوقية بين منتدى الزهراء وجمعية كرامة بطنجة

مركز الوئام يدعو ساكنة سلا إلى إعادة الاعتبار للأسرة في المجتمع

موقع المرأة في مشروع الجهوية، هل يحل النص معضلات الواقع؟- بقلم أمينة ماء العينين(

المصلي تمتعض من تشويه المراة في الاعلام وتدعو الى الانفتاح على الحضارات الأخرى لتصحيح الصورة

جميلة المصلي : تقرير مندوبية التخطيط يكشف أن 19 % من النساء المغربيات يعانين في صمت

رواحل الصحراء في حملة ما تقيش شبابي

شبكة منتدى الزهراء تتوسع بنسبة 300 في المائة خلال 10 سنوات

مشاركة منتدى الزهراء في ورشة حول "تنمية القدرات المدنية في المنطقة العربية: دور منظمات المجتمع المدني"

منتدى الزهراء ينظم دورة حول صياغة الملتمسات في مجال التشريع

ورشة دراسية بسلا لمناقشة الدراسة التي أعدها منتدى الزهراء حول موضوع ''المرأة العاملة بالمغرب بين القانون الوطني ومعايير العمل الدولية''